أعلنت محكمة جنح الإسكندرية معاقبة مدير مكتبة الإسكندرية السابق الدكتور إسماعيل سراج بالسجن ثلاثة سنوات ونصف بتهمة أهدار المال العام أثناء توليه فترة رئاسة مكتبة الإسكندرية وتوظيف بعض العاملين برواتب تجاوزات ال عشرة الآف جنيه شهرياً وذلك على حسب تأكيدات العاملين في مكتبة الإسكندرية كما عاقبة المحكمة عدد من العاملين في مكتبة الإسكندرية .

قضت محكمة جنح الإسكندرية بمعاقبة يحي منصور  أحد العاملين في مكتبة الإسكندرية بالسجن لمدة عام وذلك في وثيقة التأمين الجماعية على العاملين كما قضت المحكمة بالسجن ستة أشهر في واقعة التلاعب في إيجار المحال، كما تم سجن أثنين آخرين في تهمة التلاعب بإيجار المحال، جاء حكم المحكمة بناءً على ما تقدم به العاملين في مكتبة الإسكندرية ضد مدير المكتبة السابق .

السجن ثلاثة سنوات ل مدير مكتبة الإسكندرية السابق

استمعت نيابة الأموال العامة إلى أقوال مدير مكتبة الإسكندرية السابق في تهمة أهدار المال العام وأكد العاملين في المكتبة أن مدير مكتبة الإسكندرية السابق قام بتوظيف مستشارين برواتب تجاوزات عشرات الآلاف جنيه دون الحاجة لذلك وهو ما أضر بالمكتبة وإهدار المال العام الخاص بالمكتبة وكان ذلك بالاشتراك مع رئيس القطاع المالي والإداري السابق .

أمرت المحكمة بنسخة صورة من الأوراق المتعلقة بالاتهامات التي وردت بتقرير خبير وزارة العدل فيما يخص كلنا من سوزان مبارك حرم الرئيس السابق محمد حسني مبارك وعضو مجلس أمناء المكتبة السابق وذلك لتحريك دعوة جنائية ضدهما، تستمر هذه القضية التي عاقب فيها مدير مكتبة الإسكندرية السابق بالسجن ثلاثة سنوات ونصف وأعلن أيضاً عن قيامه شراء سيارات فارهة واصل سعر الواحد إلى مليون جنيه كما قام بتنظيم سفريات خاصة على الخطوط الأوربية على حساب مكتبة الإسكندرية وقدر المبالغ المالية التي أهدرت ب 20 مليون جنيه .