جهود مستمرة وحالة إيجابية سادت الكثيرين في قطر عقب إعلان الشيخ عبد الله آل ثاني بيان رسمي طالب فيه رجال الأعمال والأسرة الحاكمة لاجتماع لبحث الأزمة الحالية والتي تمثل وضع كارثي، ومع ردود الفعل الإيجابية حول بيان الشيخ عبد الله آل ثاني ضرب اليوم زلازل جديد في حكم تميم بن حمد والذي يواجه اتهامات كبيره جداً بتمويله للجماعات الإرهابية .

أعلن اليوم الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني وهو نجل أول وزير للخارجية في قطر بيان تلفزيوني إلى الشعب القطري وأعرب فيه عن أمله لخطاب الشيخ عبد الله آل ثاني والاستجابة له، وأوضح أن الأسرة الحاكمة قد تستجيب  للخطاب بجانب رجال الأعمال، وواجه الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني انتقاد إلى النظام القطري الحالي والسياسات التي يقوم بها تميم بن حمد .

 سلطان بن سحيم آل ثاني سياسات حاكم قطر سمحت للدخلاء بالتغلغل في قطر

اعرب سلطان بن سحيم آل ثاني عن غضبه من السياسات القطرية القائمة والتي عملت على تغلغل الدخلاء والحاقدين إلى الدولة وأشار أن ما واصلت إليه قطر جراء نشر  الحاقدين والدخلاء سمومهم مما جعل الأمور على حافة الكارثة، ووصف أن الوضع القائم وتواجد الغرباء في قطر أصبح يشم رائحة الاستعمار من هؤلاء الغرباء كما انتقد تدخل الغرباء في الشئون القطرية تحت مسمى الحماية.

وأوضح سلطان بن سحيم آل ثاني أن الدور الواجب القيام به هو تطهير بلدنا من هؤلاء الدخلاء والذين يرفعون شعار حماية قطر من أخواننا في السعودية والخليج، وأنه لابد من الاستمرار في التنمية والتي تعمل على استمرار تقدم قطر وأن يكون الجميع صفاً واحد ضد الإرهاب ومموليه كلمات سيجلها التاريخ للشيخ سلطان بن سحيم خلال البيان الذي بثته قناة سكاي نيوز العربية ليتصدر الأخبار عالمياً .

البيان