يقوم الوفد المرافق للرئيس عبد الفتاح السيسي خلال زيارته للولايات المتحدة الأمريكية عدد من اللقاءات الناجحة في المجال الاستثمار ومختلف المجالات الهامة حيث حضر وزير الخارجية سامح شكري اجتماع وزراء خارجية الرباعي العربي للبحث في ظل استمرار مقاطعة قطر، ورفض قائمة المطالب حتى الآن وهو ما اضر بمصالح الدوحة وخسائر اقتصادية كبيرة.

استمرارا للجهود التي يقوم بها وزير الخارجية سامح شكري في الولايات المتحدة الأمريكية، عقد اليوم جلسة محادثات مع نظيره السوداني، وهي من الجلسات الهامة التي تناولت عدد من الموضوعات الهامة والقضايا المشتركة بين البلدين من بينها قضية سد النهضة الأثيوبي وهو من الملفات الهامة التي تحرص عليها مصر والسودان في ظل الاجتماعات التي تعقد بين الدول الثلاثة.

وزير الخارجية يشدد على أهمية اجتماعات اللجنة الفنية للسد

مع استمرار الجهود حول سد النهضة الأثيوبي أشار وزير الخارجية سامح شكري إلى نظيره الأثيوبي إلى أهمية المتابعة الدائمة لاجتماعات اللجنة الفنية لسد نهضة الأثيوبي، والتي تعقد بين كلنا من مصر، والسودان، والجانب الأثيوبي مع حرص مصر الدائم على عدم التنازل عن حصتها في الماء، هذا وأعرب وزير الخارجية عن تأمله في زيادة التعاون المشترك بين البلدين.

ناقشا وزير الخارجية المصري ونظيره السودان التعاون المشترك في عدد من المجالات الاقتصادية والسياسية، كما تناول عدد من الموضوعات المتعلقة بالقنصلية وإزالة العقبات أمام مواطني البلدين، وتطرق اللقاء إلى الملفات الأمنية ومكافحة الإرهاب، وهي من الموضوعات الهامة التي تحرص عليها مصر مع كافة دول العالم حرصاً منها على تحقيق السلام والاستقرار، وهو ما أكد عليه الرئيس السيسي خلال المشاركة في اجتماع الجمعية العامة الأمم المتحدة والتي استمرت على مدار 5 أيام شارك فيها عدد كبير من الرؤساء .